كيف تستفيد الشركات من الإنفوجرافيك؟ – Takareer

الرئيسية  /  مدونة

كيف تستفيد الشركات من الإنفوجرافيك؟

تُعتبر الإنفوجرافيك طرقا فعّالة لجذب الانتباه وزيادة التفاعل مع الموضوع وشرح المواضيع المعقّدة. وقد زاد اهتمام الشركات والعلامات التجارية باستخدام الإنفوجرافيك في استراتيجياتها بسبب سهولة هضمها من قبل الجمهور. فالبشر بطبعهم يتذكّرون الصورة أكثر من النصوص المقروءة، ولهذا تساعد الإنفوجرافيك في جعل الجمهور أكثر وعيا بتلك الشركات وأكثر ميلا لتذكّرها بسبب فعالية تقديمها لنفسها لجمهورها ولخدماتها ومنتجاتها.

ولا تنحصر فائدة استخدام الإنفوجرافيك لجذب العملاء فقط، بل ولها فائدة كبير في التواصل الداخلي للشركة. كما يساعد الإنفوجرافيك الشركات الصغيرة خاصّة بسبب قدرته على تسهيل إيصال الرّسالة. ويجب الانتباه دوما بأنّ تصميم الإنفوجرافيك عامل مهمّ في نجاحه، ولهذا يجب الاعتماد على قوالب انفوجرافيك جاهزة مصمّمة من قبل مصمّم محترف. ولنشرح أكثر عن فوائد استخدام الإنفوجرافيك للشركات، إليك هنا شرحا وافيا في 6 نقاط مهمّة.

1. جعل التواصل الداخلي في الشركة أكثر فعالية

تبادل الوثائق والملفّات داخل الشركة هو أمر حتمي لتبادل المعلومات وشرح ما يجب شرحه للموظّفين. وقد أدّى استخدام الإنفوجرافيك للقيام بمثل هذه المهام إلى تسهيل عملية التواصل داخل الشركة وإيصال المعلومة بسرعة وبسهولة. فالإنفوجرافيك المصمّم جيّدا، بحيث يعتمد على أحد قوالب انفوجرافيك الجاهزة المصمّمة من قبل محترفين، يجعل من شرح المعلومات عملية أسهل ويؤدّي إلى تقليل كمّية الملفّات المتبادلة.

إذ يمكن الاعتماد على إنفوجرافيك واحد لشرح كلّ ما يتعلّق بمعلومة ما للموظّفين، بينما قد يحتاج الأمر إلى عدّة ملفّات وصور إن تمّ الأمر بالطريقة التقليدية. ويمكن الاحتفاظ بالإنفوجرافيك منظّمة والعودة إليها وقت الحاجة لإيجاد المعلومة الّتي يحتاج إليها الموظّف بسهولة بدلا من الاضطرار إلى قراءة صفحتين أو ثلاث قبل أن يجد ما يبحث عنه.

2. تسهيل مناقشة الخطط والاستراتيجيات داخل الشركة

تستخدم الشركات العروض التقديمية خلال الاجتماعات الدّورية لمناقشة خطط واستراتيجيات الشركة، ويلعب الإنفوجرافيك دورا مهمّا في ذلك. فلم يعد الأمر يحتاج إلى ملء عدّة شرائح بالمعلومات وعرضها خلال الاجتماع. إذ يمكن تصميم إنفوجرافيك مناسب يتمّ فيه عرض كلّ الأفكار المتعلّقة باستراتيجية ما، ليتمّ عرضه خلال الاجتماع بشكل منظّم سهل الفهم.

وتساعد هذه الطريقة أيضا على مشاركة الخطّة مع زملاء العمل، إذ لن يتطلّب الأمر سوى إرسال الإنفوجرافيك إلى الموظّفين بدل استخدام عدّة ملفّات.

3. تدريب الموظّفين الجدد بسهولة

يحتاج تدريب الموظّفين الجدد إلى وقت ومجهود وخطّة مدروسة. ولهذا أصبحت الشركات تستخدم الإنفوجرافيك بدلا من النّصوص. إذ يحتاج الموظّف الجديد أن يفهم عن طريقة سير الشركة وما هو دوره فيها بشكل دقيق وما هي مهامه. ويمكن شرح كلّ هذا عن طريق إنفوجرافيك منظّم يوضّح الخطوات اللّازمة لسير العمل، كما يوضّح مختلف المهام الّتي تخصّ الموظّف الجديد.

وتساعد هذه الطريقة على إيصال المعلومات بشكل أسرع وأفضل إلى الموظّفين الجدد بما أنّ عرض المعلومات سيكون بصريا مرافقا للصور والرسوم البيانية الضرورية. كما يضمن وصول المعلومات بشكل صحيح إلى الموظّف الجديد ليقوم بعمله كما ينبغي دون الحاجة لمزيد من التوجيه.

4. إنشاء تقارير سنوية منظّمة

تحتاج الشركات إلى إنشاء تقارير بشكل دوري، وقد تكون تلك التقارير سنوية أو فصلية. وبسبب أهمّية هذه التقارير في تقييم أداء الشركة وتحديد مسارها المستقبلي، يجب أن تكون تقارير منظّمة واضحة سهلة الفهم بالنّسبة لكلّ موظّفي الشركة. ولهذا يمكن لاستخدام الإنفوجرافيك في إعداد هذه التقارير أن يؤدّي إلى نتائج أفضل.

فكثيرا ما تضمّ التقارير السنوية إحصائيات مليئة بالأرقام، ويكون عرضها على شكل نصوص عرضا قد يبدو طويلا ومملّا. إضافة لذلك، قد يحتاج شرحها إلى وثيقة مكوّنة من صفحتين أو أكثر. لكن إن تمّ استخدام الإنفوجرافيك لإنشاء التقرير، فسيمكن تلخيصها في إنفوجرافيك واحد منظّم مليء بالأرقام المهمّة والأيقونات والصّور الموضّحة لكلّ معلومة. وسيكون ممكنا مشاركة هذا الإنفوجرافيك بسهولة مع الموظّفين، كما يمكن وضعه على المكتب أو تعليقه على الجدار للعودة إليه.

ولا ننسى بأنّ إحصائيات التقرير ستكون سهلة التذكّر من خلال عرضها على الإنفوجرافيك، ما يزيد من نسبة الاستفادة منها عند تطوير استراتيجيات جديدة للشركة.

5. إيصال الرسالة إلى العملاء بأفضل طريقة

يفيد الإنفوجرافيك الشركات في إيصال الرسالة إلى جمهورها بأفضل طريقة. ويكون مفيدا خاصّة للشّركات الصغيرة. فحينما تبدأ الشركة بالتعريف عن نفسها للجمهور، فلا طريقة أفضل لفعل ذلك من استخدام الإنفوجرافيك. فشرح الحلول الّتي تقدّمها الشركة وأهدافها ورؤيتها من خلال الإنفوجرافيك يسهّل وصول المعلومات إلى العملاء ويجذب انتباههم، كما يزيد من نسبة تذكّر تلك الشّركة.

وينطبق نفس الأمر على تقديم منتجات وخدمات الشركة إلى الجمهور. فبدلا من تقديم المنتجات بالطرق المعتادة على شكل نص وصور، يمكن تغيير ذلك والاستعانة بإنفوجرافيك مصمّم باحترافية. إذ يساعد الإنفوجرافيك على شرح تلك الخدمات ويساعد على جذب العملاء إليها لتجربتها.

6. زيادة التفاعل والوعي بالعلامة التجارية

يساعد الإنفوجرافيك الشركات والعلامات التجارية على الحصول على المزيد من التفاعل. إذ ينجذب الجمهور إلى الإنفوجرافيك المصمّم بشكل جيّد والّذي يقدّم معلومات منظّمة سهلة الاستيعاب. ويفيد ذلك في زيادة تفاعل الجمهور مع إعلانات الشركة ومنشوراتها على مواقع التواصل الاجتماعي، ويساعد على جلب المزيد من الزوّار إلى الموقع الإلكتروني الخاصّ بالشركة.

ولأنّ الإنفوجرافيك يقدّم معلومات بصرية، فإنّه يؤدّي إلى رسوخ المعلومات في ذهن الجمهور، ما يعني رسوخ العلامة التجارية أو الشركة خلف ذلك الإنفوجرافيك. فهذا ما يسمّى بالوعي بالعلامة التجارية، وهو عامل مهمّ تسعى كلّ شركة للوصول إليه لما له من أثر على موقع الشركة في السوق ونسبة مبيعاتها.

الخلاصة

كان هذا مقالنا عن أهمّية الإنفوجرافيك للشركات والعلامات التجارية. وقد شرحنا فيه 6 فوائد للإنفوجرافيك للشركات لتسهيل عملها وتسهيل عملية التواصل الداخلي مع موظّفيها والخارجي مع عملائها وجمهورها. ولكي يؤدّي الإنفوجرافيك دوره كما ينبغي، يجب أن تضمن الشركات استخدام تصميم مناسب ومحتوى مناسب. ولهذا يمكن دوما البحث عن قوالب انفوجرافيك جاهزة مصمّمة من قبل مصمّم محترف. فاستخدام التصميم الخاطئ يؤدّي إلى نتائج عكسية، ولا يجب حتما تصميم إنفوجرافيك من قبل شخص غير محترف.

شارك هذا المقال